افغانستان تريد انشاء “منطقة آمنة” لمقاتلي طالبان وعائلاتهم

Posted by Editor on

افغانستان تريد انشاء "منطقة آمنة" لمقاتلي طالبان وعائلاتهم

افغانستان تريد انشاء “منطقة آمنة” لمقاتلي طالبان وعائلاتهم

تسعى السلطات الافغانية الى اقامة “منطقة آمنة” لمقاتلي طالبان وعائلاتهم املا في تجميعهم خارج معاقلهم في باكستان، في بادرة غير متوقعة لانهاء النزاع لا تخلو من مجازفة.

تأتي الخطة في اطار الجهود اليائسة لانهاء النزاع المستمر منذ 15 سنة والذي يوقع الاف الضحايا المدنيين سنويا مع الفشل المتكرر لمفاوضات السلام.

وفي حال تطبيقها، فان هذه الاستراتيجية التي تهدف الى اخراج طالبان من دائرة تأثير باكستان، قد تؤدي الى تغيير المعطيات على الارض سواء للأفضل او للأسوأ حيث يعتبر التنازل عن اراض لطالبان بمثابة تقسيم للبلاد.

الشهر الماضي، قال قائد شرطة قندهار، المدينة الجنوبية القريبة من باكستان، عبد الرازق امام جمع من الوجهاء القبلييين والاعيان ان “على طالبان ان يعودوا الى افغانستان وعلينا ان نقيم منطقة آمنة لهم ولعائلاتهم”.

واضاف “لم يعد بوسعنا الاتكال على الحكومات والسفارات الاجنبية لانهاء الحرب. طالبان هم ابناء هذه البلاد”.

شكلت هذه التصريحات صدمة لا سيما وانها صدرت عن مسؤول امني كبير من الجنوب وشخصية بارزة في الحرب ضد طالبان.

لكن الحاكم السابق لولاية هلمند التي يسيطر طالبان على ثلاثة ارباع اراضيها شير محمد اخوندزاده رد على هذه التصريحات بقوله ان “على الحكومة الا توفر مناطق آمنة للارهابيين”.

وتحدث مراقبون عن استراتيجية “منافية للمنطق” لان طالبان يسيطرون اصلا على مساحات شاسعة من الاراضي.

ولم يشأ عبد الرازق الرد على اسئلة فرانس برس لكن مصدرا امنيا كبيرا قال للوكالة ان الحكومة تهدف الى “اعادة طالبان من باكستان الى افغانستان”.

وقال “سنخصص ارضا منفصلة لهم ولعائلاتهم. سيكونون بمنأى عن ضغوط باكستان، ثم نرى ان كانوا يريدون ان يقاتلوا او يتفاوضوا”.

10 total views, 1 views today

Leave a comment